قمة مكة تؤكد تمسكها بقرارات قمتي الظهران وتونس بما يخص فلسطين

0

 أكد البيان الختامي الصادر عن القمة العربية الطارئة تمسك الدول العربية بقرارات قمتي الظهران وتونس بخصوص القضية الفلسطينية.وندد البيان الختامي الذي تلاه أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، بالتدخل الإيراني في الأزمة السورية وتأثيرها على وحدة سوريا، وإدانة الدول العربية لاحتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث وتدخلات إيران في شؤون البحرين.

وأدانت الدول العربية في البيان الختامي للقمة التي عقدت في مكة المكرمة، “إطلاق الصواريخ الباليستية إيرانية الصنع من اليمن على السعودية، والأعمال الإرهابية لاستهداف محطتي النفط في المملكة العربية السعودية والسفن التجارية في المياه الإقليمية لدولة الإمارات العربية المتحدة”.

وشدد البيان على ضرورة تكثيف الجهود مع المنظمات الدولية لكشف الممارسات الإيرانية المزعزعة للاستقرار، والتأكيد على تكاتف وتضامن الدول العربية في وجه التدخلات الإيرانية.وأدان البيان هجمات الحوثي المدعومة بالطائرات المسيرة على محطتين لضخ النفط داخل السعودية، وما قامت به من اعمال تخريبية طالت السفن التجارية في المياه الاقليمية لدولة الامارات العربية المتحدة ورأت القمة أن سبل استعادة الاستقرار والامن بالمنطقة تتمثل باحترام جميع الدول في المنطقة لمبادئ حسن الجوار والامتناع عن استخدام القوة أو التلويح بها والتدخل في الشؤون الداخلية للدول وانتهاك سيادتها، معتبرة ان سلوك الدولة الاسلامية الايرانية في المنطقة ينافي تلك المبادئ ويقوض مقتضيات الثقة ويهدد الامن والاستقرار في الاقليم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.