الفلسطينية ” ليلي وافي ” ترشحت للبرلمان البلجيكي بقناعة الضمير الحي ” واللوبي الصهيوني ومؤسساتة يحاربونني لأخماد صوت الانسانية

0

التاسعة العربية – بروكسل – قالت ليلي وافي ” المرشحة لـ عضوية البرلمان البلجيكي في حديث خاص لـ ” التاسعة العربية الاخبارية أنها ترشحت لانتخابات البرلمان البلجيكي عن قناعة وضمير حي يناديها كل حين حين تري ” البؤس علي وجوه أبناء شعبها الفلسطيني وايضاً ابناء الجاليات العربية واللاجئين الذين تدفقوا لـ لبلجيكا طلباً للجوء بعدما حل في بلادهم كـ فلسطين وسوريا ودول أفريقيا ودول المغرب وكثيراً من البلدان

وأشارت وافي في حديثها أن ترشحها ضمن قائمة تتبع لحزب جديد ينادي بالانسانية وأقامة العدل وتقديم المساعدة لكل من هو مغترب ولكل من يحتاج للمساعدة

واوضحت انها تعمل ضمن برنامج متكامل ضمن الحزب وانه الحملة الدعائية لازالت قيد العمل ولتكن ” ميدانية ” وانها قد وهبت حياتها لـ العمل الانساني حتي قبل ترشحها للانتخابات حيث أسست أتحاد المرأة الفلسطينية في بلجيكا , وان لديها مكتب للاستشارات القانونية وهو مفتوح علي مدار الوقت لخدمة أبناء الجاليات العربية

ونوهت حين تم سؤالها حول المعيقات التي تتواجد بطريقها في ترشحها للبرلمان ” فقالت ” ان هناك مؤسسات وجمعيات تتبع للوبي الصهيوني وهدفها معروف وهو تشويه وتضليل الرآي العام البلجيكي لمنع أعلاء صوت الضمير وصوت الانسانية , وانهم يعملون ضمن أجندات عنصرية لا علاقة لها بالانسانية والعدل

وختمت ليلي وافي حديثها برسالتين الي ابناء شعبها الفلسطيني وابناء شعبها العربي أن ليلي وافي تقف اليوم علي منصه هامة لآعلاء صوتكم وللمطالبة بحقوقكم ولتكن جندية مدافعة عنكم وسيكون النصر حليفنا داخل أروقة المؤسسات والمجتمع الدولي فنحن بآيدينا نصنع العداله ونقيم الانسانية

وختام رسالتها للاجيال الشابه ” لا تيآسوا رغم الماسي التي تعرض لها معظم شباب اوطاننا العربي من خلال فقر وبطالة وحروب ودمار ” فلتنهضوا من تحت الركام ” ولتبدعوا ولتضيئو الطريق لانفسكم ولا تجعلوا الاحباط يسيطر علي حياتكم فالتكونو او لا تكونوا

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.