مسؤولون أمنيون إسرائيليون: قاسم سليماني يريد إهانة “إسرائيل” على حدود غزة

0

قال موقع ميفزاك لايف العبري إن المؤسسة الأمنية الإسرائيلية تتوقع أن يكون مستوى “التوتر” على الحدود أكبر وأكثر كثافة من الأيام الماضية. وأضاف الموقع: “الجيش الإسرائيلي يستعد للحشود القادمة على الحدود مع قطاع غزة والتي من المتوقع أن تكون بالآلاف”.

ويقدر مسؤولون أمنيون إسرائيليون أن هناك صلة مباشرة بين ما يحدث في غزة وخاصة حوادث إطلاق النار، وإصابة قائد سرية المظليين بجراح، وبين ما يحدث من تكثيف للنشاط الإسرائيلي في سوريا.

ويزعم هؤلاء المسؤولون أن قاسم سليماني وضع غزة تحت دائرة اهتماماته في الآونة الأخيرة، وأنه يريد إهانة “إسرائيل” على حدود غزة، من أجل أن تظهر “إسرائيل” بصورة العاجز. 

وبحسب الموقع، فإن من قام بإطلاق النار على الحدود قبل أيام هم عناصر حركة الجهاد الإسلامي، وهي الحركة الأكثر قربا لإيران من بين الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.