التجارب الصاروخية للمقاومة الفلسطينية التي كانت آخرها أمس تثير قلق إسرائيل

0

وكالة التاسعة العربية

قال مصدر عسكري في جيش الاحتلال “الإسرائيلي”، أن التجارب الصاروخية للمقاومة الفلسطينية التي كانت آخرها أمس حيث أطلق 5 صواريخ قبالة سواحل قطاع غزة قلق “إسرائيل”

وحسب المصدر، فإن المقاومة الفلسطينية، تجري تجارب شبه يومية لصواريخ تطوّرها وحدة التصنيع التابعة لها، تحسباً لأي مواجهة عسكرية جديدة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأشارت المصادر إلى أن المقاومة تطلق هذه الصواريخ من مناطق عدة في القطاع، وأن التجارب تهدف إلى رفع الكفاءة والقدرات العسكرية لتلك الصواريخ وتحسين مداها.

وتثير عمليات إطلاق الصواريخ حالة من الخوف والقلق لدى المستوطنين اليهود الذين يقطنون بالقرب من حدود قطاع غزة.

ويبدو أن “تل أبيب” تتخوف من أن تكون عمليات إطلاق الصواريخ مقدمة لاستهداف منصات الغاز التي تعمل قبالة سواحل قطاع غزة، خصوصاً أن المقاومة الفلسطينية تمتلك قوة ضفادع بشرية تعمل في البحر، ونفّذت خلال حرب 2014 عدة مهام، منها عملية تسلل إلى موقع عسكري قبالة سواحل عسقلان شكلت مفاجأة كبيرة لقوات الأمن الإسرائيلية آنذاك.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.